التخطي إلى المحتوى
إرتفاع عدد ضحايا حرائق كاليفورنيا إلى 59 قتيلًا و 130 مفقودًا
إرتفعت اليوم حصيلة ضحايا حرائق كاليفورنيا والتي ضربت الولاية الأمريكية خلال الأيام القيلة الماضية إلى 59 قتيل في الوقت الذي أكدت فيه بعض المصادر الصحفية الصادرة صباح اليوم الخميس أن 130 شخص ما زالوا في عداد الأشخاص المفقودين في أكبر الكوارث التي شهدتها البلاد في التاريخ.

حرائق كاليفورنيا تتسبب في وفاة 59 شخص

وفي التفاصيل الخاصة بموضوع حرائق كاليفورنيا فإن معظم الأشخاص المفقودين من بلدة باراديس والتي مُسحت تماماً من على الخريطة حيث أطلق بعض الأشخاص على هذا الحريق إسم كامب فاير دليل على ضخامته والمساحات الخضراء التي ألتهمها.

وأكد كوري هونيا قائد الشرطة تزامناً مع حرائق كاليفورنيا إن 461 شخص يشاركون في عملية البحث عن الأشخاص المفقودين بالإضافة إلى وجود 22 من الكلاب المدربة تماماً على إنتشال الجثث والعثور على الأشخاص كما يتم العمل الآن على قدم وساق لإستخراج الفحوص الخاصة بالحمض النووي من اجل التعرف على الضحايا.

بلدة باراديس التي مُسحت من على الخريطة

تقع بلدة باراديس والتي مُسحت بالفعل من على الخريطة في سفح جبال سييرا نيفادا ويبلغ عدد سكانها أكثر من 26 ألف نسمة ويقطن بها الكثير من الأشخاص المتقاعدين ومعظم الأشخاص المفقودين والذين لم يتم العثور عليهم حتى الآن من المسنين أصحاب السبعينيات والثمانينيات من العمر حسبما أعلن مكتب قائد الشرطة المحلية.

وتسبب الحريق في تدمير جميع البيوت الموجودة في باراديس والتي تبعد حوالي 130 كيلو متر شمال ساكرامنتو العاصمة وتقوم فرق الإغاثة في البحث عن جثث الأشخاص بين أنقاض المنازل وتستعين في ذلك بقوات متخصصة بالإضافة إلى مجموعة من الكلاب المدربة.

وفي تصريحات صحفية أكد جيري براون حاكم ولاية باراديس أن البلدة تعيش وسط كارثة حقيقية والحريق عارم وغير مسبوق الأمر الذي جعلنا نفقد أكثر من 54 قتيل بالإضافة إلى مئات المفقودين كما يوجد الكثير من الأشخاص الذين قد حوصروا حتى الآن.

كما صرح بروك لونج رئيس الوكالة الفيدرالية لإدارة الطوارئ صباح اليوم الخميس إن بلدة باراديس تتطلب إعادة بناء كلي من جديد نتيجة حرائق كاليفورنيا والتي كلفت البلدة سقوط الكثير من المنازل والمتاجر وزوال البنية التحتية بصورة كاملة.

السلطات تسمح لأصحاب المواشي بإطعام الحيوانات

وفي الساعات الأولى من صباح اليوم الخميس سمحت السلطات الأمريكية للأشخاص أصحاب المواشي من الدخول إلى بعض المناطق الممنوع التجول بها من أجل إطعام الحيوانات مع عدم وضوح الرؤية بخصوص موعد السماح للمواطنين بالعودة إلى أماكنهم.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.