التخطي إلى المحتوى
اعتراض صاروخ باليستي وتدميره فوق نجران دون خسائر بالأرواح
الدفاعات الجوية السعودية تعترض صاروخ باليستي بإتجاه نجران

اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي صاروخًا بالستيا فوق مدينة نجران بعدما قامت ميليشيات الحوثي بإطلاقه من داخل الأراضي اليمنية ولم يؤدي إلى أي خسائر بالأرواح.

وأوضح العقيد الركن تركي المالكي “المتحدث الرسمي لقوات تحالف دعم الشرعية في دولة اليمن”  أن في تمام الساعة السابعة وستة وخمسون دقيقة من صباح يوم الجمعة قامت قوات الدفاع الجوي للتحالف برصد عملية إطلاق صاروخ باليستي من اليمن باتجاه الأراضي السعودية.

وأشار إلى أن الصاروخ كان باتجاه نجران وتم إطلاقه بشكل معتمد ومقصود والهدف من وراءه تدمير المناطق السكنية، وتم تدميره من سرايا الباتريوت بالسماء قبل أن يسقط بالأرض، ونتج عنه بعض الخسائر البسيطة بالممتلكات لا بالأرواح نتيجة الشظايا المتناثرة من الصاروخ.

الحوثيون يطلقون 86 صاروخا باليستيًا نحو المملكة

يذكر أن العقيد الركن المالكي قد صرح بالأربعاء المنصرف أن ميليشيات الحوثي قد فشلت بالجمعة الماضية في إطلاق صاروخ باليستي على المملكة يوم الجمعة الماضي، موضحا أنه إلى الآن بلغت أعداد الصواريخ التي تم إطلاقها على المملكة 86 صاروخ.

ووفقًا لما أكد عليه المالكي أن غارات التحالف في استمرار لمواصلة استهداف كل مجمعات الميليشيات وما بها من أسلحة، موضحًا أن مجموعة من الغارات المنظمة قامت باستهداف كهوف لتخزين الصواريخ الباليستية بجبل النهدين في صنعاء.

وقد حرص العقيد المالكي على تجديد ما دعا له بالسابق إلى المجتمع الدولي باتخاذ كافة الإجراءات والخطوات الجدية بشكل أكبر وأوضح لوقف كل الانتهاكات الإيرانية فيما تقوم بإطلاقه من صواريخ باليستيه وأسلحة للإرهابين وللخارجين عن القانون.

إلى جانب محاسبتهم حساب رادع على ما يقوموا به من محاولات لانتهاك الأعراف وتهديد للأمن الإقليمي والدولي.

يذكر أن العديد من المنظمات والدول قد أدانت إطلاق صاروخ باليستي بأراضي المملكة بشهر نوفمبر المنصرف وكان باتجاه العاصمة السعودية في الرياض، وقد أعلنوا عن وقوفهم بجوار الأراضي السعودية في اتخاذ الإجراءات الرادعة لما تقوم به ميليشيات الحوثي.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.