التخطي إلى المحتوى
الحكومة القطرية تمنع مواطنيها من أداء مناسك الحج والعمرة
تميم يحاصر حجاج قطر

مازالت الأزمة بين قطر والسعودية أزمة نقل الحجاج مستمرة، بسبب منع الحكومة القطرية مواطنيها من أداء مناسك الحج والعمرة، ورفضها أيضاً إعطاء تصاريح للخطوط الجوية للمملكة العربية السعودية بنقل الحجاج القطريين، وذلك بسبب موقف الدول العربية من الحكومة القطرية سابقاً، مما تسبب فى حدوث فوضى في تسلسل توقيت رحلات الطيران السعودية.

وفقاً لتقرير الخطوط الجوية العربية السعودية اليوم بشأن الأزمة بين قطر والسعودية:

  • فإن السلطات السعودية قد أعلنت اليوم الاثنين أسفها الشديد لقرار دولة قطر تجاه حجاجها، ومنعهم من الذهاب إلى المشاعر المقدسة لأداء مناسك الحج، ورفضها نقلهم جواً عبر الخطوط الجوية العربية السعودية، مما أثار غضب المسؤولين فى المملكة، مما أدى الى احداث فوضى في تسلسل توقيت رحلات الطيران السعودية.
  • وأشار مفتي المملكة الشيخ عبد العزيز بن عبدالله آل الشيخ أن هذا القرار الذي اتخذته الحكومة القطرية قرار خاطئ اتجاه الحجاج المسلمين القطريين، وأنه يخالف الشريعة الإسلامية لأنه يمنعهم من أداء فريضة الحج لأنها ركن من أركان الإسلام الخمس التي فرضها الله على عباده المسلمين.
مناسك الحج والعمرة فى السعودية
مناسك الحج والعمرة فى السعودية
  • وأضاف مدير الخطوط الجوية العربية السعودية صالح الجاسر رفض الحكومة القطرية إعطاء تصريح رحلاتها الجوية، والتى كانت معينة لنقل الحجاج القطريين إلى مطار المملكة العربية السعودية.
  • وللعلم أنه قد تقرر في السابق إصدار أمر من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود باستضافة الحجاج القطريين على نفقة المملكة العربية السعودية، وتخصيص عدداً من الطائرات الخاصة لنقل الركاب من مطار الدوحة إلى مطار المملكة العربية السعودية، وتسهيل الإجراءات اللازمة بالتنسيق مع الهيئة العامة للطيران المدني تحت إشراف المهندس محمد العتيبي مدير عام النقل الجوي  بنقل 7 رحلات جوية من الطائرات الحديثة من طراز ( بوينج 777-300 ) ، ومن المنعقد أن تبدأ رحلات الذهاب خلال الفترة ما بين 22 إلى 25 أغسطس من الشهر الحالي وتنتهي بعد انتهاء موسم الحج.
  • ومن المعروف أن تلك الفترة من العام هى مواعيد أداء الحجاج المسلمين من جميع أنحاء العالم  لمناسك الحج ، و توافدهم إلى المشاعر المقدسة، والتى يتم أداؤها بدايةً من العشر الأوائل من ذى الحجة ، ويتم انتهاؤها آخر أيام عيد الأضحى المبارك  من كل عام.

 

عن الكاتب