التخطي إلى المحتوى
الزكاة والدخل تحدد آخر موعد لتقديم الاقرارات الضريبية
تقديم الإقرارات الضريبية

حددت الهيئة العامة للزكاة والدخل آخر موعد لتقديم الاقرارات الضريبة وآلية تقديم الاقرار الضريبي، وذلك اليوم الاثنين الموافق 12-2-2018 في غرفة الرياض والذي شهد حضور ما يزيد عن 1000 شخص من ممثلين المنشآت، وقد تم تقديم شرح كامل ومفصل بخصوص آلية تقديم الاقرار الضريبي والموعد النهائي.

يذكر أن ورشة العمل تلك جاءت ضمن مجموعة من الفعاليات والمخططات التي تنوي الهيئة العامة للزكاة والدخل على تنفيذها خلال شهر فبراير الجاري والمقرر تطبيقها في أكثر من مدينة بالمملكة، بهدف تقديم الدعم الكامل للمنشآت التي تخضع لضريبة القيمة المضافة ولتكون جاهزة بالكامل فيما يخص تقديم الاقرار الضريبي.

تعرف على آلية وأخر موعد لتقديم الاقرارات الضريبية كما حددته الزكاة والدخل

قامت الهيئة العامة للزكاة والدخل اليوم بتوجيه الدعوة إلى كل المنشآت التي سجلت بضريبة القيمة المضافة، ممن تتجاوز توريدها خلال العام أربعون مليون ريال سعودي.

فلابد من أن يقوموا بتقديم الاقرارات الضريبية بصورة شهرية، بمعنى أنه في حال تقديم الاقرار الضريبي لشهر يناير لابد أن يتم تقديمه قبل انتهاء شهر فبراير الجاري وهكذا.

أما عن المنشآت التي تبلغ توريداتها كل عام من السلع والخدمات مبلغ 40 مليون ريال سعودي أو أقل تقوم بتقديم الاقرار الضريبي الخاص بها كل ثلاثة أشهر.

وبالتالي فإن تلك المنشآت لابد وأن تقوم بتقديم الاقرارات الضريبية الخاصة بها قبل نهاية شهر أبريل القادم.

أقسام نموذج الاقرار الضريبي

وقد نوهت الهيئة بضرورة الالتزام بنموذج الاقرار الضريبي الخاص بالهيئة، من أجل تقديم المعلومات الواضحة والكاملة فيما يخص الضريبة المستحقة على التوريدات وأيضًا فيما يخص الضريبة المستحقة على المشتريات.

وأن نموذج الاقرار الضريبي ينقسم إلى قسمين:

  • القسم الأول خاص بالضريبة على التوريدات وهي ضريبة المخرجات.
  • القسم الثاني خاص بالضريبة على المشتريات وهي ضريبة المدخلات.

الموقع الالكتروني الرسمي لضريبة القيمة المضافة

ووفقًا لما أوضحته الهيئة العامة للزكاة والدخل لمختلف المنشآت أنه من يرغب في مزيد من المعلومات والأدوات للمساعدة عليه زيارة الموقع الالكتروني الرسمي الخاص بضريبة القيمة المضافة من هنا.

فسيجد به المواطن كافة البيانات المتعلقة بالضريبة والإقرار الضريبي وأخر موعد لتقديم الاقرارات الضريبية والمواد الإرشادية المرئية.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.