التخطي إلى المحتوى
الناشطة ريهام البدر تلقي مصرعها برصاص الحوثيين
الناشطة ريهام البدر تلقي مصرعها برصاص الحوثيين

قُتلت أمس الخميس الناشطة الحقوقية اليمنية ريهام البدر  برصاص ميليشيات الحوثي الإيرانية خلال عملها الذي كانت تقوم به من رصد ما يتعرض له المدنيين بالأحياء السكنية من انتهاكات واعتداءات بشرق مدينة تعز.

مقتل ريهام البدر خلال توزيعها الكعك والماء

وقد تم استهداف ريهام خلال ما كانت تؤدي من مهام مع عضو من فريق الرصد باللجنة الوطنية من أجل التحقيق فيما يتعرض له السكان من انتهاكات “انتهاكات حقوق الإنسان”.

فقد تعرضت الناشطة الحقوقية للقنص أمس خلال توزيعها الماء والكعك للمقاومة الشعبية ولمن يساندهم من الجيش الوطني، لتلحق بذلك بأخيها الذي تم اغتياله قبل عدة أيام.

من هي ريهام البدر

وريهام البدري هي ناشطة يمنية ومحامية، معروف عنها موقفها الثابت المعارض لميليشيات الحوثيين بشكل خاص والميليشيات الانقلابية باليمن بشكل عام، لها أكثر من موقف معارض كان شاهدًا عليه مداخلاتها الهاتفية بالتلفزيون على ما يقوم به الحوثيين وغيرهم من المعارضين في اليمن من عمليات تخريب وقتل، وقتما تم قتلها أمس الخميس كانت تقوم بتأدية واجبها الإنساني.

كما أن ريهام البدر معروف عنها نشاطاتها الواسعة بمجال حقوق الإنسان ودائمًا ما تقوم به لرصد انتهاكات الحوثيين، وبعد خبر موتها الذي صدم الكثير بالأخص الناشطين من زملائها قالوا أن ما حدث لريهام هو يضاف لجرائم الانقلاب بحق المدنيين باليمن بشكل عام وللنساء بشكل خاص.

يذكر أن ريهام البدر كان نشاطاتها واضحة وجلية خلال العامين المنصرفين بشكل أزعج ميليشيات الحوثي بعدما كانت توجه كل الدعم والمساعدة للمتضررين من حصار الحوثيين في مدينة تعز.

ولم يكن هذا الاعتداء الأخير من نوعه يواصل الحوثيين استهدافهم للشخصيات الناشطة والبارزة والحقوقية ومن بينهم أيضًا الإعلاميين في اليمن، لإسكات كل من يحاول الاعتراض وتقديم يد العون للمقاومة وللمدنيين.

يذكر أن المنظمات المحلية والدولية دائمًا ما تتهم ميليشيات الحوثيين بإطلاق القذائف العشوائية تجاه الأحياء السكنية في منطقة تعز، مع ما تقوم به من انتهاكات بشأن المدنيين وتصفيتهم من خلال مواقع تمركزهم، الأمر الذي يسفر عنه إصابة آلاف من المدنيين سواء من الرجال، النساء، الأطفال.

وقد انتقدت المنظمات الحقوقية أكثر من مرة ما يقوم به الحوثيين من قتل للصحفيين والنشطاء والإعلاميين، في محاولة منهم لإخفاء جرائهم وانتهاكاتهم باليمن وعدم وصولها للرأي العام الدولي.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.