التخطي إلى المحتوى
تسعيرات جديدة لأجرة الليموزين في المملكة
تسعيرات جديدة لأجرة الليموزين في المملكة

يجري العمل حاليًا على وضع مجموعة من التسعيرات الجديدة لأجرة الليموزين من قبل هيئة النقل العام، بعدما ارتفعت أسعار البنزين بشكل خاص والوقود بشكل عام مع بداية السنة الميلادية الجديدة 2018 في إطار خطة التنمية من حكومة المملكة والتي من بينها رفع دعم عن الوقود والبنزين.

عبد الله الصايل يصرح عن تسعيرات جديدة لأجرة الليموزين

ووفقًا لما أعلن عنه عبد الله الصايل “المتحدث الرسمي لهيئة النقل العام” عن التسعيرة الجديدة الحالية فقال أنها قيد المراجعة والتحديث، وأنه سيتم تحديدها بانطلاق العداد وأن كل سائق ليموزين ملزم باستخدام العداد من أجل شفافية التعامل مع الركابين وهي بالفعل موجودة منذ سنوات بعدما تم إقرار انطلاق تلك الخدمة.

وأضاف أن التسعيرة الجديدة للأجرة العامة تم مراعاة فيها كلًا من الارتفاع في أسعار الوقود مع ضريبة القيمة المضافة.

وأيضًا حرصت الهيئة العامة للنقل خلال وضعها لخطة الأسعار الجديدة عدم تضرر كل المستفيدين من خدمة الليموزين من قاطني وسكان المملكة.

أما عن موعد الإعلان عن التسعيرة الجديدة فقد أكد عبد الله الصايل أنه سيتم الإعلان عنها بأقرب وقت ممكن.

السبب وراء التسعيرات الجديدة لأجرة اللميوزين

ووفقًا للأسباب التي رصدها عبد الله الصايل أن السبب وراء وضع تسعيرات جديدة لأجرة الليموزين هي ضريبة القيمة المضافة، بالإضافة إلى النقل الداخلي له ضريبة مقدرة بنحو 5% ما عدا النقل الدولي، ومن المقرر الإعلان بالقريب العاجل عن السعر الجديد.

ووفقًا لما تم الكشف عنه من عدة مصادر من داخل هيئة النقل العام أن التسعيرات الجديدة المقرر لسيارات الأجرة العامة ستكون عن كل 100 كيلو متر وفقًا لما تسير عليه المعايير العامة.

وسوف يدخل أيضًا أجرة النقل من المطارات إلى داخل مدن المملكة، على أن يتم تعميم الأسعار الجديدة لأجرة اللموزين قريبًا بكافة السيارات بالأراضي السعودية والتي تتخطى 30000 سيارة أجرة.

وجاءت تلك القرارات نتيجة الارتفاع الكبير الذي شهدته المملكة منذ بداية 2018 في أسعار البنزين وفقًا للخطط الموضوعة من المملكة والقابلة للزيادة باستمرار على حسب ما تم التصريح عنه من مجلس الوزراء بالمملكة ضمن الآليات الجديدة التي تتماشى مع ضريبة القيمة المضافة والارتفاع التدريجي في الأسعار.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *