التخطي إلى المحتوى
جندي يقتل طالب وطالبه في السودان قبل أن ينتحر
جندي يقتل طالب وطالبه في السودان قبل أن ينتحر

أكدت بعض المصادر الصحفية أن جندي سوداني قد أطلق النار يوم أمس الخميس على طالب وطالبة في جامعة الدلنج الحكومية التي تقع في ولاية جنوب كردفان الأمر الذي أدى إلى مقتلهما قبل أن ينتحر الجندي.

وأكدت إدارة الجامعية في بيان نشرته عبر موقعها على الإنترنت أن الجميع تفاجأ أثناء خروجهم من إحدى المحاضرات في كلية التربية المدنية بشخص يطلق وابل من النيران يدعى عبدالله إدريس الأمر الذي أدى إلى مقتل الطالبة زهراء عثمان والطالب سليمان عبدالكريم.

بيان الجامعة حول واقعة إطلاق النار على طالب وطالبة 

ولفت البيان إلى أن الجندي قام فيما بعد بإطلاق النار على نفسه الأمر الذي ادى إلى وفاته دون تفاصيل إضافية

في الوقت الذي أكدت فيه الجامعة ان الحدث يعتبر حدثا فردياً دخيلاً وغريباً وان الجامعة غير معتاده عليه بالمرة فقدت من خلاله طلاب أعزاء يشهد لهم الجميع بالخلق الطيب وكريم الخصال.

وناشدت الجامعة الطلاب بضبط النفس والتحلي بالصبر حفاظاً على مسيرتهم الأكاديمية في الجامعة وأن هذا الأمر لن يتكرر مجدداً.

وحاول موقع سعودي فايف الحصول على تعقيب من جانب السلطات الأمنية أو الجيش السوداني بخصوص البيان الوارد من الجامعة ولكننا لم نستطع فعل ذلك.

رئيس جامعة في السودان يضرب طالبتين 

وتأتي هذه الحالة بعد أيام من قيام رئيس جامعة للبنات في العاصمة السودانية الخرطوم بضرب طالبتين تظاهرا مع مجموعة من الطالبات إحتجاجاً على إرتفاع أسعار المشروبات في الكافيتريا الخاصة بالجامعة.

وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي فيديو ظهر فيه قاسم بدري رئيس جامعة الأحفاد للبنات وهو يصفع طالبة على وجهها ويضرب الأخرى الأمر الذي جعل الطالبات تحصاره داخل الجامعة ومنهم من قامت بضربه في حين هتفت باقي الطالبات ضده.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.