التخطي إلى المحتوى
خصخصة القطاع العام بالسعودية نتيجة لتراجع أسعار النفط
خصخصة القطاع العام بالسعودية

نعلم جميعاً أن النفط في المملكة يعتبر من مصادر الدخل الرئيسية، وتواجه المملكة منذ سنوات تراجع أسعار النفط، لذلك كان لابد من اتخاذ قرار لمواجهة هذه الأزمة وهو قرار خصخصة القطاع العام بما يعنى نقل ملكية إدارة بعض مؤسسات القطاع العام الى القطاع الخاص.

اليوم الأحد 28 ذي القعدة 1438 هـ الموافق 20 اغسطس 2017 مـ تبدأ المملكة العربية السعودية فى تطبيق قرار خصخصة القطاع العام، وهذا القرار سوف يطبق من اليوم على 10 قطاعات من القطاع العام، وتحويلهم إلى القطاع الخاص وسيتم ذلك عن طريق تشكيل لجان مخصصة للإشراف على عملية الخصخصة.

تراجع أسعار النفط بالسعودية
تراجع أسعار النفط بالسعودية

الهدف من خصخصة القطاع العام في السعودية

هدف المملكة العربية السعودية من قرار الخصخصة (تحويل إدارة بعض القطاعات العامة إلى إدارة القطاع الخاص) تحسين مستوى أسعار النفط وجعل القطاع الخاص من يقوم بتقديم خدمات القطاعات المقرر تحويلها من قطاع عام إلى قطاع خاص تقديمها بأعلى كفاءة ممكنة من قبل  شركات القطاع الخاص.

من مزايا خصخصة القطاع العام إلى القطاع الخاص جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة الغير حكومية ودعم ميزان المدفوعات الأمر الذى يعود على الحكومة السعودية بمزيد من الإيرادات، والسبب الرئيسى فى خصخصة هذه القطاعات هو تراجع اسعار النفط فى السنوات الماضية بالشكل الذى لم تعتاده المملكة العربية السعودية من قبل   .

القطاعات المستهدفة بقرار الخصخصة (تحويل ملكيتها من القطاع العام إلى القطاع الخاص)

وبناءاً على ما ورد فى الجريدة الرسمية السعودية فإن القطاعات المستهدفة هي قطاع (الحج والعمرة، الاتصالات وتقنية المعلومات، الحج والعمرة، قطاع البيئة، قطاع المياه والزراعة، النقل الجوى أو البرى والبحرى، الطاقة والثروة المعدنية، الإسكان والتعليم، والصحة، البلديات ، التنمية الاجتماعية).

وأوضحت  الجريدة الرسمية للمملكة العربية السعودية منذ فترة أن السعودية تتجه إلى تنويع اقتصادها ومصادر دخلها وعدم الاعتماد على النفط كمصدر رئيسي وستواجه ذلك عن طريق خصخصة القطاع العام وعن طريق صندوق الاستثمارات العامة.

كما أوضحت أيضاً  الجريدة الرسمية للسعودية أن الحكومة السعودية تهدف إلى رفع نسبة الاستثمار الأجنبي المباشر  إلى 133%  وذلك فى بداية عام 2020 م  أى أن قيمة ارتفاع نسبة الاستثمار الأجنبي المباشر ستصل إلى 8 مليار دولار امريكى اى 30 مليار ريال سعودى  .

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.