التخطي إلى المحتوى

أعلن نظام فارس اليوم الأثنين عبر موقعه الإلكتروني على شبكة الإنترنت عن إضافة العلاوة السنوية للمعلمين وللمعلمات بالإضافة إلى الدرجات الوظيفية وذلك في بعض الإدارات الموجودة في وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية.

نظام فارس يعلن إضافة العلاوة السنوية

وواصل نظام فارس الخدمة الذاتية تقديم الخدمات التي تهم المعلمين والمعلمات وذلك من أجل مساعدتهم في تقديم الإنجازات تجنباً لحدوث أي إختلافات أثناء رصد عدد الأجازات الفعلية  مقارنةً بالمسجل في النظام حيث يعتبر نظام فارس الخدمة الذاتية واحد من الانظمة الفرعية الخاصة بنظام فارس للموارد البشرية.

كما يعتبر يقدم النظام مجموعة من الخدمات التي تمكن الموظف من الحصول عليها وأخذ الموافقات اللازمة من جانب أصحاب الصلاحيات بصورة آليه.

الخدمات التي يقدمها نظام فارس الخدمة الذاتية

ويقدم نظام فارس الخدمة الذاتية الكثير من الخدمات مثل :-

  • طلبت الإجازات
  • الإبلاغ مباشرةً عن الإجازات.
  • طلبات البدلاء
  • طلبات قطع الإجازات
  • طلبات تمديد الإجازات
  • طلبات تعديل مدة الإجازات
  • طلبات إلغاء الإجازات
  • طلبات تعديل بدايات الإجازات
  • طلبات التقاعد.

كما يقدم البرنامج للمعلمين والمعلمات فرصة الإستعلام عن كشف الرواتب بالإضافة إلى بعض البيانات الأساسية الخاصة بالموظفين وبيانات السجل التاريخي للموظف مع وجود بيان خارج الدوام وبيان الأنتدابات والكثير من الخدمات الأخرى.

وكانت وزارة التعليم قد وقعت مع وزارة الخدمة المدنية في شهر يوليو من العام الماضي 2018 إتفاقية خاصة بتبادل المعلومات وذلك من أجل ربط مشروع فارس بالأنظمة التي تعكف عليها وتقدمها أنظمة وزارة الخدمة المدنية.

وتتمثل أهمية الإتفاقية الموقعة بين نظام وزارة التعليم ووزارة الخدمة المدنية في رفع الجودة الخاصة ببيانات الوظائف وبيانات الموظفين بإستخدام بعض الأساليب التقنية الحديثة وذلك من أجل الربط الإلكتروني بين الجهتين.

وتنعكس تلك الأتفاقية إيجابياً على المؤشرات وصناع القرار من أجل إتخاذ قراراتهم بصورة صحيحة في الأوقات المناسبة ونصت تلك الأتفاقية على ربط برنامج فارس ببعض الأنظمة الأخرى.

والهدف من هذا الربط تقديم خدمات تمكن المعلمين والمعلمات من أجل تقديم خدمات إلكترونية والاستعلام عن بعض البيانات المتوفرة لدى كل طرف.

رابط نظام فارس للإستعلام عن العلاوة

وللإستعلام عن العلاوة يرجى الدخول على الرابط التالي هنــــــــــــــــــــــــــــا.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.