التخطي إلى المحتوى
سيول الاردن تتسبب في قتل 18 شخص وإصابة العشرات
سيول الاردن

تسببت سيول الاردن والتي إجتاحت البلاد في الساعات القليلة الماضية بجوار البحر الميت في قتل ثمانية عشر شخصاً بالإضافة إلى وجود العشرات من الجرحى والمصابين ويعتبر معظم هؤلاء القتلى والمصابين من الطلبة حيث جرفت سيول الاردن حافلة مدرسية كانوا يستقلونها الأطفال.

سيول الاردن تتسبب في وفاة 18 شخصاً

وكانت الحافلة المدرسية تقل أكثر من سبعة وثلاثين طالب وطالبة بالإضافة إلى وجود عدد من أعضاء هيئة التدريس في رحلة كانت متوجهة إلى المياة الساخنة قبل أن تجرفها سيول الاردن وتودي بحالت هؤلاء الاطفال ، قبل أن تخرج السلطات الأمنية في الارن وتؤكد أن عملية الإنقاذ الواسعة بدأت لإنتشال جثث الأطفال في الوقت الذي أرسلت فيه بعض الدول طائرات مروحية من أجل سرعة إنقاذ الأرواح البشرية التي ما زالت على قيد الحياة.

في الوقت الذي صرحت فيه بعض وكالات الأنباء العربية والأجنبية أن فرق الإنقاذ التي ذهبت فور حدوث سيول الاردن قد نجحت في العثور على أكثر من 34 ناجي ومازال البحث مستمر حتى الآن ، و أشارت التقارير الصحفية الصادرة من الأردن صباح اليوم الجمعة أن بعض الاشخاص الناجين من السيول في حالة حرجة ويوجد بين القتلى والمصابين بعض الأفراد الذين كانوا يتنزهون في المنطقة التي حدثت بها السيول.

ويعتبر البحث الميت الذي حدث به سيول الاردن من أكثر المناطق المنخفضة التي توجد على سطح الارض بالإضافة إلى أنه مقصد سياحي يتوفر على شعبية كبيرة ، كما تتوفر هذه المنطقة أيضاً على طبيعة قاحلة مع بعض الوديان العميقة التي تجعلها أكثر الأماكن عرضة للسيول وها قد حدث بالفعل.

سيول الاردن إمتدت إلى أكثر من 5 كيلو مترات

وكان التلفزيون الرسمي في الاردن قد نشر بعض التفاصيل الخاصة بإن السيول إمتدت إلى مسافة أكثر من خمسة كيلو مترات الامر الذي جعل الملك عبد الله يلغي زيارته التي كانت مقررة اليوم الجمعة إلى البحرين من أجل متابعة سيول الاردن وكافة تداعيات الحادث ، وأمر عمر الرزاز رئيس الوزراء بذل جهد أكبر من أجل إنقاذ بعض الأرواح التي مازالت على قيد الحياة.

وفي أول رد فعل من وزارة التربية والتعليم عن ما حدث جراء سيول الاردن أكد مصدر مسؤول إن الطلاب من مدرسة خاصة وأتم تصريحاته أنه مندهش تماماً من تنظيم رحلة للأطفال على الرغم من وجود بعض التحذيرات التي أشارت إلى سوء في الأحوال الجوية عند منطقة البحر الميت حيث شهدت هذه المنطقة هطول كثيف للامطار خلال الايام القليلة الماضية الامر الذي جعل شلل في حركة المرور مع وجود عواصف ثلجية.

ويعتبر الحادث هو الثاني الذي يحدث بعد الذي حدث في شهر أبريل الماضي حيث توفي تسعة أطفال جرفتهم المياة قبل أن تنجح قوات الانقاذ في إنتشال خمسة عشر طفلاً.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.