التخطي إلى المحتوى
وفاة الفنان المصري محمد أبو الوفا بعد صراع طويل مع المرض

توفي الفنان المصري القدير محمد أبو الوفا اليوم السبت وذلك بعد صراع طويل مع المرض وإصابته بالتهاب شديد في الصدر إمتد معه لأكثر من شهر ليتم نقله إلى غرفة العناية المركزة في إحدى المستشفيات بمحافظة الفيوم إلى أن وافقته المنية صباح اليوم وتم تشييع جثمانه إلى المثوى الأخير بعد صلاة الظهر.

وفاة الفنان المصري محمد أبو الوفا بعد صراع طويل مع المرض

وعلى الرغم من وضعه تحت إشراف فريق طبي كامل طيلة الفترة الماضية ظلت حالة محمد أبو الوفا غير مستقرة ولم تتحسن ليغادر عالمنا بعد أن ترك عدد كبير من الأعمال الفنية في الدراما التليفزيونية والتي ستجعل الجمهور يتذكره طيلة السنوات المقبلة.

وعلى الرغم من أن طريق الشهرة وصل إلى أبو الوفا في سن متقدم إلى أنه تمكن من وضع بصمته التي لا يمكن نسيانها حيث بدأت حكايه الراحل مع الفن منذ طفولته حيث خطط للدخول والإلتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية بعد أن أنهى دراسة المرحلة الثانوية لكنه إصطدم برفض والده.

وقام الأب بطرح مجال التدريس أو المحاماة على نجله ليختار أبو الوفا التدريس وعمل بالفعل كمدرس لمادة الخط العربي من أجل الإمتثال إلى رغبة والده لكنه لم يبتعد عن الحب الأول في حياته وهو التمثيل حيث قدم من خلال فرق الهواة بعد الاعمال في محافظته الفيوم.

إلتحق أبو الوفا أثناء دراسته بفرق شبابية في الجامعة ولم تكن تلك الفرقة تتوفر على أي ميزانية بل كان الأعضاء يدفعون أموال من جيبهم الخاص لكنه إستمر بالقراءة وطور نفسه ودرس طرق تقديم الشخصيات المختلفة ورسم أبعاد ودخل عالم الفن وقدم بعض الأدوار باللغة العربية الفصحى وقف على مسارح الثقافة الجماهيرية في مصر.

دخوله عالم الفن

وبعد سنوات من التعب جاءت الفرصة الأولى أمام عدسات التلفزيون حيث جسد دور الشاعر الكبير عبد الرحمن الأبنودي في فيلم حليم حيث إختاره المخرج الكبير شريف عرفه للشبه الكبير بينه وبين الأبنودي وشارك بعد ذلك في مسلسلات عديدة مع الفخراني مثل المرسى والبحار وشرف فتح الباب بالإضافة إلى الخواجة عبد القادر.

كما شارك أبو الوفا مع الزعيم عادل إمام في مسلسلات فرقة ناجي عطا الله”، “العراف” و”أستاذ ورئيس قسم” لينجح في عمل سيرة ذاتية رائعة وجعل مشواره الصعب لدخول عالم الفن رغبته ألا يطلب أحد من أبناءه نفس الشيء خاصةً وأنه عانى الأَمَرَّينِ بسبب الغربة والإبتعاد عن الأهل.

وخلال السنوات القليلة الماضية قد أبو الوفا مسلسلات ناجحة وسيتذكرها الجمهور مثل ابن حلال ونسر الصعيد مع محمد رمضان بالإضافة إلى يونس ولد فضة مع عمرو سعد والميزان مع غادة عادل قبل أن يشارك في الجزء الثاني من مسلسل أفراح إبليس ليرحل تاركاً وراءه تاريخ حافل بالأعمال الرائعة.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.