التخطي إلى المحتوى
محمد صلاح يقود ليفربول لاكتساح روما بخماسية في دوري أبطال أوروبا
محمد صلاح يبدي غضبه تجاه أزمة الأتحاد المصري

قاد الدولي المصري محمد صلاح فريقه ليفربول الانجليزي لعبور عقبة نادي روما بالفوز عليه بخماسيه مقابل هدفين في المباراة التي جمعت الفريقان اليوم الثلاثاء على ملعب أنفيلد لحساب مباريات ذهاب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

أحداث الشوط الأول من مباراة ليفربول ضد روما

بدأ الشوط الأول من مباراة ليفربول ضد روما بداية ضاغطة من أصحاب الأرض فريق ليفربول في محاولة لإدراك هدف مبكر يريحهم في باقي أطوار المباراة حيث صوب أوكسليد تشامبرلين كرة قوية لكنها أستقرت بين احضان اليسون بيكر حارس مرمى الضيوف فريق روما.

قبل أن يغادر تشامبرلين الملعب في الدقيقة 18 بعد إصابة قوية ليدخل بدلاً منه فينالدوم الهولندي قبل أن يصوب كولاروف كرة قوية في الدقيقة 19 ابعدها كاريوس حارس مرمى ليفربول وارتدت من العارضة ليضيع السنغالي ساديو ماني هدفين محققين في غضون دقائق.

حيث انفرد ماني في الكرة الاولى بمرمى اليسون بيكر لكنه صوب الكرة ادراج الرياح قبل أن يصوب الفرصة الثانية برعونة بعيداً عن الثلاث خشبات وفي الدقيقة 35 استلم محمد صلاح الكرة من الناحية اليمنى وصوب كرة قوية استقرت في شباك نادي روما معلناً تقدم فريقه بهدف مقابل لا شيء.

قبل أن يعود الفرعون المصري لإضافة الهدف الثاني في الدقيقة 45 بعد أن تابع تمريرة فيرمينو السحرية ويلعبها من فوق حارس روما لينهي حكم اللقاء الشوط الأول من مباراة ليفربول ضد روما بتقدم الريدز بهدفين مقابل لا شيء من توقيع أفضل لاعب في الدوري الانجليزي الممتاز هذا الموسم الفرعون المصري محمد صلاح.

أحداث الشوط الثاني من مباراة ليفربول ضد روما

بدأ الشوط الثاني من مباراة ليفربول ضد روما بداية ضاغطة لاصحاب الارض على نفس وتيرة الشوط الاول حيث اجرى المدير الفني للضيوف تغييراً بنزول باتريك شيك بدلاً من جنكيز اوندير ليوقع السنغالي ساديو ماني على ثالث اهداف ليفربول في الدقيقة 56 بعد تمريرة صلاح.

ليعود بعدها فيرمينو ويضيف الرابع بنفس الطريقة بعد إنطلاقة الفرعون المصري في الدقيقة 61 وبعدها بسبع دقائق عاد ميلنر ليرفع كرة عرضية بالمقاس قابلها فيرمينو براسه ملعناً الهدف الثاني له والخامس لفريقه في الدقيقة 68 لتنفجر مدرجات الريدز فرحاً.

ليقرر بعدها يورجن كلوب إخراج محمد صلاح والدفع بداني إنجز لتستقبل شباك الليفر هدفين الهدف الاول في الدقيقة 81 عن طريق إدين دجيكو الذي استقبل كرة عرضية داخل منطقة الجزاء وسددها في الزاوية الضيقة لمرمى لوريس كاريوس.

والهدف الثاني من ركلة جزاء احتسبها حكم المباراة بعد أن لمست الكرة يد جيمس ميلنر في الدقيقة 85 اودعها بيروتي بنجاح في المرمى لتنتهي المباراة بفوز ليفربول بخماسية مقابل هدفين ويتأجل الحسم إلى موقعه الأياب في ملعب الأوليمبيكو.

أقرأ أيضا:

 

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *