التخطي إلى المحتوى
نبذه عن دورة قوات الأمن الخاصة

نبذه عن دورة قوات الأمن الخاصة هو التقرير الذي يتناوله معكم موقع سعودي فايف في السطور أدناه حيث سنأخذكم في جولة للتعريف بقوات الأمن الخاصة تاريخها ونشأتها بالإضافة إلى سماتها والمهام التي تطلب منها.

نبذه عن دورة قوات الأمن الخاصة

وقبل أن نتطرق إلى موضوع نبذه عن دورة قوات الأمن الخاصة يجب التعريف أولاً بنشأه قوات الأمن التي يعود تأسيها إلى العام 1382هـ 1962م وكان السبب لذلك وقتها القيام بدور الحراسة لولي العهد الأمير فيصل بن عبد العزيز قبل أن يتغير إسمها ويزيد عدد أفرادها لتصبح قيادة حرس سمو ولي العهد مع إرتباط مباشر بمدير الأمن العام.

وبعد سنوات طويلة تم تغيير المسمى مرة أخرى ليصبح سرية وزارة الداخلية وشمل ذلك التغيير تضمين وزارة الداخلية ومنشآتها إلى القوات مع التأكيد عليها حماية بعض الشخصيات الهامة ومساندة أجهزة الدولة وتغيير المسمى أكثر من مرمى خلال السنوات القليلة الماضية إلى أن وصل للإسم الحالي له ” قوة الأمن الخاصة “.

وبعد أن انتهينا من تقديم نبذه عن دورة قوات الأمن الخاصة فإنها تتوفر على بعض السمات مثل السرعة في عمليات المهداهمة بالإضافة إلى سرعة الأنتشار والتحرك في الأماكن والمناطق المتوترة مع وجود بعض الأشخاص أصحاب التكتيك القتالي المختلف من أجل القدرة على تنفيذ بعض الإشتباكات وتحمل أكبر قدر ممكن من الأذى.

ومن أهم المهام التي تقوم بها قوات الأمن الخاصة حماية الشخصيات الهامة في المجتمع السعودي مثل الأمراء والوزراء بالإضافة إلى المسؤولين وحماية السفارات وعمليات حفظ الأمن الداخلي وأخيراً مساندة قطاعات الأمن الأخرى وإزالة المتفجرات ومكافحة كل طرق الأرهاب.

وقبل أن ننهي نبذه عن دورة قوات الأمن الخاصة يجب التذكير بأنها تصنف كواحدة من أفضل خمس قوات خاصة بل وتأتي في المرتبة الثانية على المستوى العربي وذلك بسبب قيامها بالكثير من المهمات الخطيرة مثل :-

قامت القوات الخاصة في مارس من العام 2001 بتحرير طائرة روسية تم إختطافها من مطار إسطنبول في تركيا على يد 4 مسلحين وكان على متن الطائرة أكثر من 175 راكب وهبطت إضطرارياً في مطار الأمير محمد بن عبد العزيز في المدينة المنورة لتقوم القوات بالسيطرة على الوضع في غضون دقائق وتحرير الرهائن.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.