التخطي إلى المحتوى
وزير التعليم يصدر قرارًا بتعديل التقويم الدراسي للمعلمين والإداريين

أعلن حمد آل الشيخ وزير العليم اليوم الأربعاء عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر قراراً هاماً يقضي بتعديل التقويم الدراسي لتصبح العودة بعد عيد الأضحى المبارك إسهاماً منه في تحقيق الرضا الوظيفي الذي يشبع رغبات المعلمين والإداريين.

وزير التعليم يعلن قرار هام بخصوص التقويم الدراسي

وكتب وزير التعليم عبر حسابه على تويتر “عملًا بما يُحققُ المصلحةَ ويُسهم في تعزيز الرضا الوظيفي لزملائي وزميلاتي المعلمين والمعلمات والإداريين والإداريات فقد وجهتُ بتعديل التقويم الدراسي لتكون عودتهم جميعًا بعد عيد الأضحى المبارك وجدولتها بما ينسجمُ مع مهام عملهم ”

مواعيد العودة الجديدة بعد تعديل وزير التعليم للتقويم الدراسي

وحسب التعديلات التي قام بها وزير التعليم حول التقويم الدراسي الخاص بعام 1440 هـــــ فإن الفصل الدراسي الثاني من المنتظر أن يبدأ يوم 30 / 4 / 1440 هـــــ الموافق 06 / 01 / 2019 م في المقابل ستكون بداية إختبارات الفصل الدراسي الثاني يوم 16 / 08 / 1440 هــــ الموافق 21 / 04 / 2019.

وفيما يخص إجازة نهاية العام فسوف تبدأ وفقاً للتقويم الجديد الخاص بالعام 1440 يوم 27 / 8 / 1440 الموافق يوم 02 / 05 / 2019 م.

إنتشار وسم #وزير_التعليم على تويتر

وفور صدور هذا القرار ظهر وسم خاص بوزير التعليم وأبدى فيه المغردين الفرحة العارمة بقرار التعليم تأجيل عودة الإداريين إلى ما بعد عيد الأضحى وقدم الكثير من الأشخاص شكرهم لوزارة التعليم بسبب هذا القرار وجاءت التغريدات على النحو التالي :-
كتب ‏الحساب الرسمي للإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض بإشراف ( الإعلام التربوي ) منسوبو يشكرون معالي د.حمد آل الشيخ لتوجيهه الكريم بعودة المعلمين والمعلمات والإداريين والإداريات ⁧جميعا بعد عيد الأضحى المبارك، وجدولة بما ينسجم مع مهام عملهم.
فيما كتبت بنت حمد ” الله يخلي لنا هالوزير عوضنا الله فيه خير مبروووك لزميلاتي وزملائي في التعليم ” ، وقال عماد الشريف المدون التعليمي ” قرار موفق يقطع الطريق على كل من يطالب بتقليص إجازات المعلم، ويحاول التهكم على إجازتهم السنوية التي كفلها النظام.. وهم يستحقون كل تقدير وإكرام،،
وأخيراً كتبت نواره ” القادة الحقيقيون .. هم من يحرصون على جنودهم في الميدان ويهيئون لهم ظروف العمل التي تساعدهم على تحقيق أفضل الإنجازات والتي تتحقق عندما يرتفع مستوى الرضا الوظيفي لدى العاملين هنيئا للمعلمين والإداريين هذا الفكر القيادي الناجح الذي سيثمر حتما أبداعا وتميزا.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.