التخطي إلى المحتوى
ولي العهد يتوجه إلى الجزائر بعد نهاية قمة مجموعة العشرين

يتوجه اليوم الأحد الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع إلى الجزائر وذلك في زيارة من المنتظر أن تستغرق يومين وذلك من أجل بحث الكثير من العلاقات الثنائية مع القادة الجزائرئيين في مختلف وشتى المجالات وذلك بعد نهاية قمة مجموعة العشرين والتي أقيمت في الأرجنتين.

زيارة ولي العهد إلى الجزائر

وتأتي زيارة ولي العهد إلى الجزائر بعد الجولة الخارجية التي قام بها الأمير محمد بن سلمان في الإمارات والبحرين بالإضافة إلى تونس وجمهورية مصر العربية.

وكانت الرئاسة في الجزائر قد أعلنت خلال الأيام القليلة الماضية أن الأمير محمد بن سلمان سوف يأتي إلى البلاد اليوم الأحد على رأس وفد من المملكة العربية السعودية رفيع المستوى.

اهداف زيارة ولي العهد إلى الجزائر

وطبقاً لبعض المصادر الصحفية الصادرة من الجزائر فإن زيارة ولي العهد إلى الجزائر بعد نهاية قمة مجموعة العشرين تأتي من أجل توطيد العلاقات المميزة التي تربط بين الشعبين الشقيقين بالإضافة إلى السماح بطرح بعض الحلول من أجل توثيق التعاون الثنائي وتجسيد مشاريع الأستثمار والشراكة الناجحة.

كما تتناول الزيارة فتح بعض الآفاق الجديدة لرجال الاعمال من أجل رفع حجم التبادل التجاري بين البلدين وضخ بعض الشركات الأقتصادية من أجل توظيف الكثير من الشباب والقضاء على جزء من مشكلة البطالة التي تضرب الدول العربية خلال الاعوام القليلة الماضية.

وستتضمن زيارة ولي العهد إلى الجزائر تبادل وجهات النظر الخاصة ببعض المسائل السياسية والأقتصادية ذات الأهتمام المشترك لعل من أهمها القضية الفلسطينية بالإضافة إلى الأوضاع التي تعاني منها بعض الدول العربية الشقيقة وآخر التطورات التي وصل إليها سوق النفط وذلك حسبما نقلت وكالة الأنباء الجزائرية.

وكانت قمة مجموعة العشرين قد إنتهت يوم أمس السبت وشارك بها ولي العهد على رأس وفد من المملكة العربية السعودية لبحث بعض الملفات المشتركة في الدول العالمية ومن المنتظر أن يتوجه إلى موريتانيا بعد نهاية زيارته إلى الجزائر.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.