التخطي إلى المحتوى
هزة أرضية تجتاح المدينة المنورة بقوة 2,5 ريختر
هزة أرضية تجتاح المدينة المنورة

هزة أرضية تجتاح المدينة المنورة اليوم الثلاثاء الموافق 16-1-2018 بقوة 2،5 درجة على مقياس ريختر، وذلك وفقًا لما صرحت عنه هيئة المساحة الجيولوجية السعودية.

ووفقًا لما أعلنت عنه الهيئة على حسابها الرسمي على تويتر أنه قد رصدت محطات الرصد الزلزالي التابع للهيئة ظهر اليوم التاسع والعشرون من ربيع الآخر 1439 هـ، السادس عشر من يناير 2018 ميلاديًا هزة أرضية بالمدينة المنورة، وجاء ذلك في تمام الساعة الثانية وتسعة وخمسون دقيقة على حسب التوقيت المحلي عن قوة 2،5 درجة بمقياس ريختر، وعن مكانها فكانت تبعد 14 كيلو متر شمال غرب المدينة المنورة وبالفعل تم الشعور بالهزة في جميع المناطق القريبة منها.

السكان  ينشرون خبر الهزة الأرضية بالمدينة بعد دقائق من التعرض لها

وقد قام مجموعة من النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي بنشر تعرضهم إلى هزة أرضية في المدينة المنورة قبل أن تعلن هيئة المساحة الجيولوجية السعودية عنها، مما جعل بعض المواقع تتداول الخبر قبل الإعلان الرسمي عنه، وكان أغلب من قاموا بالإعلان سكان بحي العزيزية في الجهة الشمالية الغربية بالمدينة المنورة.

هزة أرضية تجتاح المدينة المنورة واحدة من الهزات المدمرة

يذكر أنه قد تعرضت مناطق سعودية من الحين لأخر لعدة هزات أرضية تختلف من حيث قوتها بالسنوات الأخيرة ولكن مهما بلغت قوة فهي لم تدمر معها شيء، ولكن عام 2012 على حسب ما أدلى الدكتور على شكري “رئيس قسم الفيزياء الفلكية في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن السعودية” من تصريحات أكد بها أن الأراضي السعودية ستتعرض لزلازل مدمرة خلال المائة عام القادمة.

وعلى حسب ما أشارت له العديد من التقارير السعودية بالمملكة بوقت سابق أن أخطر المناطق وأكثرها تعرضًا للهزات الأرضية بالأراضي السعودية تلك الواقعة بين المدينة المنورة وبين بلدة حقل الحدودية، وأيضًا في الشريط البحر الموازي لها نتيجة وجود صدوع كثيرة ورئيسية هناك والمتمثلة في “صدع البحر الأحمر، صدع خليج العقبة، صدع البحر الميت”.

يذكر أن هزة أرضية تجتاح المدينة المنورة كانت خفيفة ولم تتجاوز  الكثير ولم يصدر نتيجة عنها أي إصابات سواء بالعقارات أم بالأفراد، ففقط شعر القاطنين بمكان الهزة بها.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.