التخطي إلى المحتوى
جامعة الملك خالد تفتح باب القبول والتسجيل للماجستير والدكتوراه
جامعة الملك خالد تفتح باب القبول والتسجيل للماجستير والدكتوراه

قامت عمادة الدراسات العليا في جامعة الملك خالد بفتح باب القبول والتسجيل لمن يرغب من الطلاب والطالبات في الالتحاق ببرامج الماجستير والدكتوراه عن العام الجامعي 1439-1440 هـ، على أن يستمر فتح باب القبول إلى يوم السبت الموافق 17 من جمادي الأول.

الموقع الالكتروني للتسجيل بالماجستير والدكتوراه في جامعة الملك خالد

وعلى من يرغب من الطلاب في التسجيل بالماجستير والدكتوراه ما عليه سوى زيارة الموقع الالكتروني الرسمي للجامعة من هنــــا.

من جانبه، أعلن أحمد آل نافع عميد الدراسات العليا بالجامعة، أن باب القبول سيكون متاح في 30 برنامج لكلًا من الماجستير والدكتوراه، منها مجموعة من البرامج المستجدة والتي تم الموافقة عليها واعتمادها للعام الحالي.

20 برنامج بالماجستير في جامعة الملك خالد

وقد أكد أحمد آل نافع أن برامج الماجستير تشتمل على 20 برنامج في كلًا من الكليات الآتية:

  • كلية الشريعة وأصول الدين.
  • التربية.
  • العلوم الإنسانية.
  • كلية العلوم.
  • كلية اللغات والترجمة.
  • كلية العلوم الإدارية والمالية.

في حين أن برامج الدكتوراه فهي في الكليات الآتية:

  • كلية الشريعة وأصول الدين.
  • كلية التربية.
  • كلية العلوم الإنسانية.

يذكر أن تلك المرحلة هي الأولى من مراحل القبول الخاصة بالبرامج الأكاديمية، ولكن البرامج المدفوع لها رسوم فسوف يتم الإعلان عنها خلال الشهرين القادمين، حيث تعمل العمادة حاليًا على التنسيق مع مجموعة أخرى من كليات الجامعة من أجل استحداث مجموعة من برامج الدراسات العليا النوعية والتي بدورها تلبي حاجة المجتمع العلمي مع سوق العمل.

نبذة عن جامعة الملك خالد

تأسست الجامعة عام 1419 هجريًا، وهي تقع جنوب غرب المملكة العربية السعودية بالتحديد في مدينة أبها، وذلك وقت زيارة “الملك عبد الله بن عبد العزيز” خادم الحرمين الشريفين حيث كان ولي العهد حينها  بالتحديد 9-1 من نفس العام.

ووقتها تم الموافقة على دمج كلًا من جامعة الملك سعود في عسير وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، لتكون بالأخير جامعة الملك خالد.

وحين بدأت الجامعة كان بها أربع كليات فقط وهم:

  • كلية الطب.
  • كلية اللغة العربية والعلوم الاجتماعية والإدارية.
  • كلية الشريعة وأصول الدين.
  • كلية التربية.

ولكنها حاليًا تضم ما يزيد عن 47 كلية.

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.